لوجو المركز

الرئيسية    أخبــار الوزارة
الأهرام  14/8/2021

وزير قطاع الأعمال يعلن موعد بدء بيع السيارة المصرية «نصر E70»

السيارات الكهربائية
  السيارات الكهربائية

قال وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق، إن توطين صناعة السيارات الكهربائية من أهم التكليفات الرئاسية التي يتم تنفيذها بخطوات متسارعة؛ حيث أطلق قبل أسابيع نموذج السيارة المصرية الكهربائية (نصر E70) للتجربة، والتي سيتم إنتاجها في شركة النصر لصناعة السيارات، وتم إعدادها لتحقيق هذا الهدف بعد سنوات طويلة من التوقف، وسوف يشهد منتصف العام المقبل بدء بيع السيارة للجمهور المصري. وأضاف الوزير، في حواره مع صحيفة «الأهرام»، أنه في إطار الاستعداد لذلك كلف الرئيس عبد الفتاح السيسي بتأسيس شركة مهمتها إنشاء محطات شحن السيارات الكهربائية في كافة أنحاء الجمهورية؛ لتكون نموذجا لمحطات الشحن وليكون الشارع المصري مستعدا لانطلاق هذه السيارة وغيرها من السيارات الكهربائية صديقة البيئة. وأشار إلى أن الحكومة دعمت هذا المشروع الكبير من خلال الموافقة على تقديم الحافز الأخضر الذي تقدمه للسيارات العاملة بالغاز الآن إلى السيارات الكهربائية؛ لتشجيع المستهلك المصري على اقتنائها. ولفت أيضا وزير قطاع الأعمال إلى مشروع مهم يجري على التوازي، حيث يجري الآن تصنيع سيارات تعمل بالكهرباء والغاز الطبيعي سعة 14 راكبا و52 راكبا بنسبة مكون محلي 75% وهي نسبة كبيرة في هذه الصناعة، ومن المنتظر إطلاق أول نموذج للسيارة 14 راكبا في أكتوبر القادم، على أن يتم إطلاق هذه السيارات تجاريا قبل منتصف العام المقبل. وحول مبادرة (جسور) لدعم الصادرات المصرية، قال توفيق "نعمل بجد لتحقيق توجيهات الرئيس بتحقيق حلم الوصول إلى 100 مليار دولار تصدير سنويا، ولذلك ندعو كل منتج مصري إلى استخدام (الكتالوج) الإلكتروني للمنتجات المصرية الذي نأمل أن يصل عدد المنتجات فيه إلى 30 ألف منتج مصري و5 آلاف عارض بنهاية هذا العام". وأضاف "طلبنا دعما من الرئيس بصورة شخصية لهذا المشروع الذي يتواكب مع إعادة صياغة شركة النصر للتصدير والاستيراد، التي تغير اسمها إلى (جسور) وأصبح لها الآن 7 مراكز في إفريقيا لتشجيع تصدير المنتجات المصرية، منها 5 مراكز تملكها بالكامل، ومركزان لشركة شقيقة في منطقة شرق إفريقيا، وقد انتهينا حتى الآن من إعداد 6 مراكز ويكتمل العدد 7 خلال شهور قليلة". وأكد أن عملية تطوير قطاع الغزل والنسيج تسير حسب الجدول الذي يتم داخل قطاع الأعمال باستثمارات 21 مليار جنيه، وتتضمن إنشاء أكبر مصنع غزل في العالم.